العميل “الإسرائيلي” السابق سمير جعجع : “حزب الله مصيبة استراتيجية”، ويرفض الإتصال بالحكومة السورية

العميل “الإسرائيلي” السابق سمير جعجع : “حزب الله مصيبة استراتيجية”، ويرفض الإتصال بالحكومة السورية

رأى العميل "الإسرائيلي" السابق سمير جعجع، أنّ "حزب الله مصيبة استراتيجية على لبنان"، رافضاً "المشاركة في الإنتخابات النيابية المقررة في أيار عام 2018، على قوائم فيها مرشّحون لـ"حزب الله". وأكّد جعجع، في حديث الى صحيفة "الجريدة" الكويتية، أنّ "لبنان تعب كثيراً من أزمة النازحين"، مشيراً إلى أنّ "العمليّات العسكرية في سوريا إلى تراجع، وفي ظلّ وجود المناطق الآمنة، من الطبيعي أن تطلب الحكومة اللبنانية عودة النازحين السوريين إلى بلدهم"، مشدّداً على أنّ "قرار عودة النازحين يجب أن يكون بيد الحكومة اللبنانية حصراً، وهو قرار سيادي بحت".
Related image
وكشف جعجع الذي يرأس حزب "القوات اللبنانية"، عن "مسودّة" صاغها هذا الحزب، ووزّعها على معظم الكتل السياسيّة، عنوانها رسالة من الدولة اللبنانية إلى الأمم المتحدة، تطلب خلالها من المنظّمات الدولية والأمم المتحدة المساعدة على عودة النازحين إلى سوريا".
وركّز جعجع على أنّ "أي اتصال بالحكومة السورية يعقّد الموقف ويعرقله"، موضحاً بموضوع بروز إسم المدير العام للأمن العام اللواء عباس إبراهيم، كوسيط بين الحكومتين اللبنانية والسورية، أنّ "الأجهزة الأمنية تنسّق فيما بينها، والكثير من الدول الّتي لا تربطها علاقات دبلوماسية بدمشق، تنسق أمنيّاً معها"، مبيّناً أنّ "إبراهيم خطّ طبيعي وموجود".
وعن تقييمه لعهد رئيس الجمهورية العماد ميشال عون، رد جعجع بأنّه "لا بأس، لكن كنت أتمنى أكثر".
وكالات، الجمعة 14 تموز، 2017
 

أخبار لبنان