اليونان أصبحت مقر ومعبر إرهابيي “داعش”؟!

اليونان أصبحت مقر ومعبر إرهابيي “داعش”؟!

تسربت معلومات عن تحول اليونان إلى مأوى لإرهابيي "الدولة الإسلامية" / "داعش" الذين يفرون من سوريا والعراق. وكشف تقرير ديبلوماسي عربي عن أن الإرهابي "ضياء مصطفى البطي"، أحد مسؤولي "الدولة الإسلامية" في سوريا، قد دخل اليونان. 
Image result for ‫داعش في أوروبا‬‎
وأكد خبير عربي واسع الإطلاع، أن الإرهابي المذكور قد وصل إلى هذه الدولة الأوروبية، عبر تركيا التي تنشط فيها شبكات استخبارية ومافياوية لتهريب اللاجئين غير الشرعيين، إلى أراضي دول الإتحاد الأوروبي. واتهم مسؤولون في أوروبيون نظراءهم الأتراك بتسهيل فرار إرهابيين إسلاميين بين اللاجئين نحو أوروبا، لتقويض أمنها واستقرارها الإجتماعي.   
وقال التقرير إن "البطي"، وهو سوري الجنسية، من مدينة موحسن في ريف دير الزور الجنوبي الشرقي، قد دخل اليونان برفقة إرهابي ثانٍ من "داعش" يدعى "حارث الجيجان”، وذلك بعد أن فروا من مناطق سيطرة "الدولة الإسلامية" في سوريا.
وقال هذا الخبير إن الإستخبارات التركية عمدت إلى تزوير عشرات ألوف جوازات السفر السورية، منذ عام 2013، وهي تزود بها الشبكات الإرهابية والمافياوية، بمن فيهم قادة وعناصر "الدولة الإسلامية/ داعش". وتشجعهم على التخفي في الحواضر الأوروبية الشاسعة.  
مركز الحقول للدراسات والنشر
الثلاثاء، 31 تشرين الأول / أوكتوبر، 2017 

شؤون استراتيجية