السفير الفرنسي يعود اليوم إلى روما بعد استدعائه للتشاور

السفير الفرنسي يعود اليوم إلى روما بعد استدعائه للتشاور

أعلنت الوزيرة الفرنسية للشؤون الأوروبية ناتالي لوازو أن سفير فرنسا لدى إيطاليا الذي تم استدعاؤه بعد تصريحات لمسؤولين إيطاليين اعتبرت مسيئة للرئيس ايمانويل ماكرون سيعود اليوم إلى روما. وقالت اليوم لمحطة "آر.تي.إل" الإذاعية :"سيعود اليوم إلى روما وذلك بعد أسبوع على استدعائه للتشاور". 
Image result for ‫لويجي دي مايو يجتمع مع السترات الصفر‬‎
وكانت باريس قد استدعت سفيرها من روما في الأسبوع الماضي، وقالت وزارة الخارجية الفرنسية في بيان "ظلت فرنسا لعدة أشهر هدفا لهجمات متكررة لا أساس لها وبيانات مشينة".
وأضافت أن هجمات إيطاليا لم يسبق لها مثيل منذ الحرب العالمية الثانية وقالت إن "الاختلاف شيء والتلاعب بالعلاقات من أجل أهداف انتخابية شيء آخر".
وكان نائب رئيس الوزراء الإيطالي لويجي دي مايو، قد عقد اجتماعاً مع وفد من "حركة السترات الصفر" في فرنسا، وقد اغتاظت باريس من هذا اللقاء واعتبرته استفزازياً. وقال دي مايو إن حزبه الإيطالي مستعدة لمساعدة المحتجين الفرنسيين على سياسات حكومة الرئيس ماكرون. كما اتهم فرنسا بتأجيج أزمة الهجرة في أوروبا.
ووصفت وزارة الخارجية الفرنسية ذلك الإجتماع، بأنه تدخل "غير مقبول" في الديمقراطية الفرنسية، وغير مسبوق منذ انضمت الدولتان بعد الحرب العالمية الثانية إلى المجموعة الأوروبية المشتركة، ثم ساهمتا في تأسيس الاتحاد الأوروبي.
ورأت مصادر ديبلوماسية عربية، أن الخلافات الإيطالية ـ الفرنسية ناتجة عن التنافس الإمبريالي على السيطرة على ليبيا. وقالت إن خطط كلا البلدين ضد هذا البلد العربي وأطماعهما بثروته النفطية، قد تسببت بهذا التصدع الكبير في علاقاتهما.   

وكالات، الجمعة 15 شباط 2019

شؤون استراتيجية