المسؤول أو المسؤولون السعوديون الذين قرروا دعم الهجوم الإرهابي في مدينة الأهواز حمقى أو عملاء لـ"إسرائيل". صاحب القرار السعودي بالإنخراط السياسي ـ الأمني في الحرب الإرهابية على إيران، هو صنيعة الأجهزة الأميركية ـ "الإسرائيلية". هناك خلافات "إقليمية" مع إيران. أجل. بين العرب وإيران هناك خلافات على "الحدود الموروثة من الإستعمار". بعض القوميين "الملتبسين"، وبعض الحكومات، … المزيد “أيها الأشقاء السعوديون أكملوا المعروف …”

مرونة الأتراك خلال التحضير لقمة طهران كانت خادعة. زرعوا انطباعاً لدى "شركائهم" الروس والإيرانيين، بأنهم تخلوا عن حماية "إمارات الإرهاب" في محافظة إدلب السورية. وإعلان الرئيس رجب أردوغان عن "البحث عن أصدقاء وحلفاء جدد" بعد تأزم علاقاته بالإدارة الأميركية، ساهم، كثيراً، في ذلك.  كَشَفَت وقائع القمة (7 أيلول/ سبتمبر 2018) خطأ هذا الإنطباع. فالعَنَتَ التركي … المزيد “قمة طهران ومستقبل التكامل الإقليمي مع تركيا؟”

أنعشت "مسيرات العودة" روح النضال من أجل حرية فلسطين. دماء آلاف الشهداء والجرحى التي نزفت ما بين غزة والضفة تشق طريق النصر على المشروع الصهيوني. يفدي الفلسطينيون وطنهم بأجسادهم. يصونوا حقوقهم الطبيعية بأنفسهم. "مسيرات العودة" هي إعلان سياسي مضاد لـ"إعلان ترامب". هي، قَسَمُ الشعب بأن الكفاح الوطني ضد المشروع الصهيوني متواصل ولن يتوقف قبل هزيمته.  … المزيد ““مسيرات العودة” ونهج تحرير فلسطين (المواطنة ومقاومة الصهيونية) …”

أعلن المتحدث باسم جيش العدو الصهيوني (9/5/018، 22:00) عن هجوم صاروخي على قواعد عسكرية "إسرائيلية" في الجولان السوري المحتل. وأفاد المتحدث المذكور في تغريدات على "تويتر" عن إطلاق نحو 20 صاروخاً من قبل "فيلق القدس الإيراني" باتجاه خط المواقع الأمامية لجيش الإحتلال في الجولان عند الساعة 22.00 من ليل أمس. وأوضحت مصادر إعلامية عربية أن … المزيد ““معركة بين حربين” في الجولان : صواريخ محور المقاومة تصلي مجمعات عسكرية “إسرائيلية””

انتهت القمة العربية في الظهران السعودية قبل أن تبدأ. عدوان الولايات المتحدة، بريطانيا وفرنسا على الجمهورية العربية السورية، فرز "جمهرة" الملوك والأمراء والشيوخ والرؤساء العرب، حتى قبل أن يحسوا بدفء المقاعد الوثيرة التي بسطها تحتهم "الأمير محمد بن سلمان". يجتمع "القادة العرب" صباح اليوم الأحد 15 نيسان / أبريل 2018 من دون جدول أعمال عربي … المزيد ““عروش وكروش” : ما هدف “قمة الظهران” و”العدوان الثلاثي” على سوريا …”

تبحث أطراف محور المقاومة والإستقلال في بنية وطبيعة النظام الأمني الإقليمي الجديد، على أساس التطورات العسكرية ـ السياسية في سوريا. من المسلم به، أن يكون هذا النظام مركباً من دولِ و"فاعلين غير حكوميين". أبرزهم "حزب الله" اللبناني وفصائل المقاومة الباسلة. فقد أبدع هؤلاء في القتال على جبهات "الحرب الهجينة" التي يشنها حلف العدوان الأميركي ـ "الإسرائيلي" … المزيد “كيف نعيد تنظيم “الإخوان” إلى محور المقاومة والإستقلال! (الجزء الأول)”

الذين انتظروا من قمة "التعاون الإسلامي" الإستثنائية في اسطنبول، أن تقدم دعماً لقضية فلسطين كانوا مخطئين. "الإعلان الإسلامي" الذي أصدره ممثلو 48 دولة مسلمة، بينهم 16 رئيساً وملكاً وأميراً، اعترف بالقدس عاصمة لـ"إسرائيل". بينما شعار القمة كان رفض "إعلان" الرئيس الأميركي دونالد ترامب مدينة القدس عاصمة لـ"إسرائيل".  أصابع أردوغان في بيان "قمة التعاون الإسلامي" واضحة. … المزيد “قمة اسطنبول : أردوغان يهدي نتنياهو اعترافاً “إسلامياً” بـ”إسرائيل””

يقوم الجيش الأميركي وحلفائه بارتكاب جرائم قتل بحق المدنيين السوريين منذ عام 2014، حينما أعلن الرئيس السابق باراك أوباما عن تأسيس "تحالف دولي" ضد "الدولة الإسلامية"/"داعش" في قمة ويلز الأطلسية. وتفيد إحصاءات الأمم المتحدة وهيئات دولية ومنظمات حقوقية، بأن آلاف السوريين الآمنين في المدن والأرياف، قتلوا وجرحوا مذَّاك وحتى الآن، بأسلحة الجيش  الاميركي أو حلفائه، … المزيد ““شبكة حماية ضحايا الحرب” : كي لا تنجو اميركا من جرائمها بحق المدنيين في سوريا”

"الأزمة الخليجية". هذه حرب جديدة تضاف على لائحة الحروب المزمنة التي تورطت فيها المملكة العربية السعودية. يتنوع شكل الحرب تبعاً لأنواع أدوات القتال التي تستعملها السعودية في كل منها، وحسب طبيعة "أعدائها". بدءاً من سوريا، اليمن، العراق، المقاومة الفلسطينية، المقاومة اللبنانية، وحتى قطر، التي تلفحها حرارة "المنطقة الشرقية" للمملكة.           هذه حروب … المزيد “السعودية في متاهة الحروب المزمنة؟”

ارتفع عدد جرائم الإعتداء على المسلمين البريطانيين في شهر حزيران / يونيو الجاري، كان أبرزها بمدينة نيوكاسل وعند مسجد فينزبري شمالي لندن، حينما كانوا يؤدون شعائرهم المقدسة. ورأت الشرطة أن بعضها "يحمل كل سمات العمل الإرهابي". وهذه الإعتداءات التي تسببت بقتل وجرح عدد من أتباع الدين الحنيف، ليست طارئة. فقد أحرق مسجد في ضاحية "مازويل هيل" شمال … المزيد “بريطانيا والإرهاب : هل اضطهاد المواطنين (المسلمين) “يحمي” الديموقراطية الرأسمالية!؟”