يقوم الجيش الأميركي وحلفائه بارتكاب جرائم قتل بحق المدنيين السوريين منذ عام 2014، حينما أعلن الرئيس السابق باراك أوباما عن تأسيس "تحالف دولي" ضد "الدولة الإسلامية"/"داعش" في قمة ويلز الأطلسية. وتفيد إحصاءات الأمم المتحدة وهيئات دولية ومنظمات حقوقية، بأن آلاف السوريين الآمنين في المدن والأرياف، قتلوا وجرحوا مذَّاك وحتى الآن، بأسلحة الجيش  الاميركي أو حلفائه، … المزيد ““شبكة حماية ضحايا الحرب” : كي لا تنجو اميركا من جرائمها بحق المدنيين في سوريا”

"الأزمة الخليجية". هذه حرب جديدة تضاف على لائحة الحروب المزمنة التي تورطت فيها المملكة العربية السعودية. يتنوع شكل الحرب تبعاً لأنواع أدوات القتال التي تستعملها السعودية في كل منها، وحسب طبيعة "أعدائها". بدءاً من سوريا، اليمن، العراق، المقاومة الفلسطينية، المقاومة اللبنانية، وحتى قطر، التي تلفحها حرارة "المنطقة الشرقية" للمملكة.           هذه حروب … المزيد “السعودية في متاهة الحروب المزمنة؟”

ارتفع عدد جرائم الإعتداء على المسلمين البريطانيين في شهر حزيران / يونيو الجاري، كان أبرزها بمدينة نيوكاسل وعند مسجد فينزبري شمالي لندن، حينما كانوا يؤدون شعائرهم المقدسة. ورأت الشرطة أن بعضها "يحمل كل سمات العمل الإرهابي". وهذه الإعتداءات التي تسببت بقتل وجرح عدد من أتباع الدين الحنيف، ليست طارئة. فقد أحرق مسجد في ضاحية "مازويل هيل" شمال … المزيد “بريطانيا والإرهاب : هل اضطهاد المواطنين (المسلمين) “يحمي” الديموقراطية الرأسمالية!؟”

تتصف مواقف دول "حزب الحرب" على سوريا، برتابة التفكير ونمطيته، فيما يتعلق بموقع ودور الولايات المتحدة، وعلاقاتهم بها. قبل وبعد مؤتمر آستانة ـ 4، يهرول هؤلاء خلف واشنطن من دون حسبان، علمي، دقيق. "إسرائيل" تمكنت من "تنفّس الصعداء"، لأن الرئيس دونالد ترامب "صديق حقيقي" لها. دول الأطلسي لديها أوزان قوة خاصة. لكن ماذا عن البقية : السعودية وقطر والأردن، … المزيد ““آستانة ـ 4″ : ملامح السياسة الخارجية الأميركية الجديدة و”حزب الحرب””

غارة ترامب الصاروخية على مطار الشعيرات، وظهور احتمال التدخل العسكري الأمريكي ضد حكومة الجمهورية العربية السورية، "أنعش" طابور "وكلاء" واشنطن. كل دول المنظومة "الشرق أوسطية" التي تدعم الإرهاب وتحركه، لا سيما "إسرائيل"، تركيا، السعودية (و"التعاون الخليجي") هللت للرئيس الأمريكي دونالد ترامب. يثبت قصف البوارج الأمريكية في البحر المتوسط قاعدة جوية للجيش العربي السوري في المنطقة الوسطى، … المزيد “غارة أمريكية على مطار الشعيرات : يريدها “الوكلاء” فاتحة حرب، وترامب “بيزنس مان” يحمل مسدساً؟”

يتصف لقاء الأمير محمد بن سلمان بالرئيس الأميركي دونالد ترامب بأهمية شخصية. فالأمير الشاب يظن أنه قد عثر على المفتاح السحري للمأزق الإقتصادي ـ المالي الذي وقعت فيه السعودية. نتذكَّر أنه "شرح" في مقابلته الشهيرة مع مجلة "إيكونوميست" في آذار / مارس 2015، ما يُطْلِق عليه "رؤية 2030" التي ستدمج "اقتصاد النفط" في المملكة الوهابية … المزيد “لقاء بن سلمان ـ ترامب وتأثيره على مستقبل المملكة العربية السعودية؟”

بقيت السعودية خارج "لقاء الآستانة" إلى الآن. إنها بلاد الديبلوماسية الجامدة، الستاتيكية. تدخل ولا تعرف كيف تخرج. تسير ولا تعرف كيف تنعطف. تتقدم ولا تعرف كيف تتراجع. أقصر درب لفهم هذا الجمود البنيوي في الحركة السياسية للنظام السعودي، هو التمعن في الصور التذكارية لممثلي  "الدول الضامنة" لهذا "اللقاء" السوري ـ السوري في كازاخستان.             تظن … المزيد “بعد “لقاء آستانة” : ديبلوماسية السعودية مضحكة وتنتظر غفران الرئيس الأميركي!”

بعد اكتمال تحرير مدينة حلب، في الأسبوع الماضي، "اندلع" حوار بين عدد من "المثقفين" في مصر الشقيقة، لتفسير أو تحليل هذا التغير الإستراتيجي الكبير. عرض هؤلاء المواطنون آراءهم "الحلبية" تلك، وناقشوها، على إحدى صفحات مواقع التواصل، حيث شاركنا بالحوار في الصفحة نفسها. نفترض أن مبادرة هؤلاء "المثقفين" إلى إبداء الرأي في المسألة السورية، وبالذات، في … المزيد “حوار مع “مثقفين مصريين” : في شأن تحرير حلب و(بعض) آثاره السياسية والإستراتيجية”

يؤكد “إعلان أنقرة” الذي أصدره برلمانيو “منظمة التعاون الإسلامي”، أن نظام الحكم “الإخواني” في تركيا ماضٍ باستغلال الإنتماء “الإسلامي” لتأمين مصالحه القومية وتخريب أمن الدول المجاورة. لكن بنوداً معينة من هذا “الإعلان”، الذي وضعته “اللجنة التنفيذية لاتحاد برلمانات دول” المنظمة، بعد اجتماعها في العاصمة التركية يومي 17 ـ 18 تشرين الأول/ أوكتوبر الماضي، تؤشر إلى … المزيد “لماذا رفع أردوغان راية التكفير في اجتماع “منظمة التعاون الإسلامي” في أنقرة؟  “

نعم، “كُلُّنا اليَمَنْ”. وسلام على الشهداء والشهيدات والجرحى والجريحات والجائعين والجائعات والمريضين والمريضات والنازحين والنازحات والمشردين والمشردات والصابرين والصابرات وكل ضحايا عدوان “السعودية” على الجمهورية اليمنية. نعم، كلنا اليمن”. وسلام على المقاتلين اليمنيين الباسلين، وسلام على المقاتلات اليمنيات الباسلات، الذين يواجهون العدوان الضاري الذي تشنه قبيلة آل سعود الوهابية بأسلحة الولايات المتحدة ـ “إسرائيل”. نعم، … المزيد ““كُلُّنا اليَمَنْ” …”