عاش الرئيس جمال عبد الناصر أقل من ألف يوم، بعد صدور "موسوعة الهلال الاشتراكية"، في القاهرة عام 1968، بالذكرى الـ 16 لثورة 23 يوليو الخالدة. [i]. ونظن أنها، اليوم، تكتسب أهمية سياسية وتاريخية خاصة، لأن المحررين قد وثَّقوا اسم عبد الناصر، ضمن قائمة الشخصيات التي عرضتها الموسوعة، وعرَّفوا بشخصه وتجربته وأفكاره، فيما كان لا يزال على … المزيد “وثيقة هامة عن “جمال عبد الناصر” في الذكرى الـ 66 لثورة 23 يوليو الخالدة”

لا يولد شىء من فراغ. ولا يتولد نجاح عن عشوائية. كانت تجربته ملهمة بقدر وضوح أهدافها وارتفاع سقف حريتها. فى (٢٥) فبراير (١٩٦٥) قال «عبدالناصر» فى خطاب مفتوح إنه لا يوافق «أحمد سعيد» فى أمور كثيرة يتحدث فيها، لكنه يمتنع عن أى تدخل، فالتدخل «بيموت صوت العرب وبيضيع قيمة صوت العرب». «صوت العرب لا يسأل … المزيد “تجربة أحمد سعيد”

لطالما كانت فلسطين أمُّ الجراح العربيّة، جرحاً نازفاً في خاصرة العرب منذ سبعين سنة، وكلّما أراد القطُّ الغربيُّ مداعبة الفأر العربيّ الصريع: لا يقتله فتنتهي اللعبة، بل يبقيه في العناية المركّزة في أروقة معاهداته وتحت وقع اتفاقيّاته، ليكون الوصيّ الحريص على قضم أرضه وارتشاف نفطه، وتدمير تراثه، ليظلّ منتشياً بلعبة القطِّ، التي لن تنتهي قبل … المزيد “الذاكرة الجماعيّة بين الالتزام الوطنيّ والانتماء الكونيّ : دراسة نقديّة لرواية “الزعتر الأخير”                                     “

شكّلتْ البيئة الجغرافية والاجتماعية لمدينة صفد الجبلية، الواقعة على سفح جبل كنعان المواجه لجبل الجرمق شمال فلسطين، الحاضن الأول لتفتّح وعي المناضل العربي الدكتور وديع حدّاد. كما شكّل مجتمع صفد ودور المدينة الاقتصادي في شمال الجليل كعاصمة إقليمية للجليل الأعلى وكرابط بين مدن فلسطين وبلاد الشام والعاصمة دمشق بالإضافة إلى جنوب لبنان وصولاً إلى بيروت … المزيد “وديع حداد… والبيئة الجغرافية ــ الاجتماعية”

حين جلست إلى المخرج الكبير «داود عبدالسيد»، فهمت أن البهجة التى نراها فى أفلامه تكمن فى صميم روحه هو، لا غيره. وأن قدرته على تحويل ضحايا بؤس الواقع إلى صُنّاع للبهجة، كما فعل فى «الكيت كات»، تجئ من اقتناعه الراسخ بأن الفن فى حرب حقيقية دائمة ضد الكآبة والقبح، وصدقته حين قال: «لا تعارض بين … المزيد “داوود عبد السيد : أصنع فيلماً بشروطي، وجمهوري، غالباً، شبان متوسطى العمر، متعلمون جيدا، مثقفون، متحررون”

ساد جدل كبير في جامعة دمنهور المصرية، وبين طلابها، بعد نشر الدكتور أحمد محمود رشوان أحد أعضاء هيئة التدريس في كلية التربية قسم التاريخ، دراسات عن الدور الذي لعبه الشيخ محمد متولي الشعراوي، والداعية عمرو خالد، في فرض الهيمنة السعودية، ونشر التيارات السلفية في الرأي العام المصري. وورد رأي رشوان بالشعراوي وخالد في كتابه "دراسات في تاريخ العرب … المزيد “مصر : مؤرخ يوضح أن “الشيخ” محمد متولي الشعراوي و”الداعية” عمرو خالد “دجّالان””

حافظ مسلسل اهل الغرام، بخماسياته على مستوى درامي عالي وشيّق في موسمه الرمضاني 2017. لم يتأثر "اهل الغرام" بتراجع الدراما السورية والتي تعود الى عوامل عديدة ليس اقلها انعكاس الحرب الدائرة منذ ما يقارب السبع سنوات على هذه الصناعة الثقافية وعلى صنّاعها. انتهج " اهل الغرام" في موسمه الرمضاني الفائت (2017)، اسلوب الخماسية، لكل حكاية … المزيد “الدراما السورية: “حَكَم الهوا” على “اهل الغرام””

تأبطت الكاتبة  ذاكرتها ، كانت رفيقتها اللصيقة بها . حملتها معها على جناح شغف ، غذتها على مدار السنين بالقصص التي غطت عبرها اكثر من عقدين . كانت فيها – الذاكرة – صندوقها الذهبي .  رمت فيه تباعا ما رأت وسمعت ، وما عايشت ايضا من لحظات . جمعت حميمية جلسات وحنينة اخرى .. ادخلتنا … المزيد “الذاكرة .. صندوق من ذهب : الشاعر علي طحطح ينتقد “هذيان” الكاتبة نجوى زيدان”

لأنَّ العطور وفيّة لناسها، للأماكن، للذكريات والأحداث… ولأن لوحات عبد الحميد بعلبكي (1940-2013) عطورُ أمكنةٍ، وشذى ذكريات وأحداث وناس.. تقف عشرات اللوحات والرسومات والمنحوتات في «غاليري صالح بركات» وفاء لبعلبكي، يرافقها كتاب توثيقي، حاك كلماته بالحب والاحترافية والوفاء نفسها، المؤرخ الفني والفوتوغراف غريغوري بوشاكجيان. هو إذاً معرض الوفاء لعبد الحميد بعلبكي من مختلف المجموعات الخاصة. … المزيد “عبد الحميد بعلبكي وطنٌ من تاريخٍ وناسٍ وذكرياتْ : معرض استعادي وكتاب في «غاليري» صالح بركات”

فى ٢٦ ديسمبر الجارى، تحل ذكرى وفاة فريد الأطرش، وبعدها بـ٢٠ يومًا فقط (١٥ يناير) سنكون على موعد مع الاحتفاء بذكرى ميلاد الزعيم الراحل جمال عبدالناصر، ليحتفل عشاق «ملك العود» ودراويش «الزعيم» خلال أسبوعين باثنين أثريا السياسة والفن فى مصر والوطن العربى بالكثير. ويأتى تقارب الذكريين، وكأن المقادير شاءت أن يكون «القرب» بين مطرب العروبة … المزيد “رسائل عبدالناصر إلى فريد الأطرش .. “زعيم العروبة” و”مطرب العروبة””