دمشق : نظام أردوغان راعي الإرهابيين

دمشق : نظام أردوغان راعي الإرهابيين

ردّت وزارة الخارجية السورية على تصريحات الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، بشأن توصله إلى تفاهم مع نظيره الأميركي دونالد ترامب بشأن إنشاء «منطقة آمنة» في شمال سورية. ونقلت وكالة «سانا» الرسمية السورية عن مصدر مسؤول في وزارة الخارجية، قوله، إن دمشق «تشدّد على أنها كانت وما زالت مصممة على الدفاع عن شعبها وحرمة أراضيها ضد أي شكل من أشكال العدوان والاحتلال بما فيه الاحتلال التركي للأراضي السورية بكل الوسائل والإمكانيات».
Related image
وأكد المصدر أن «محاولة المساس بوحدة سورية لن تعتبر إلا عدواناً واضحاً واحتلالاً مباشراً لأراضيها ونشراً وحماية ودعماً للإرهاب الدولي من قبل تركيا والذي تحاربه سورية منذ ثماني سنوات». وقال البيان إن تصريحات الرئيس التركي «تؤكد مرة أخرى على أن هذا النظام راعي الإرهابيين في حوارات أستانا، لا يتعامل إلا بلغة الاحتلال والعدوان ولا يمكن أن يكون إلا نظاماً مارقاً متهوراً غير مسؤول يتصرّف بشكل مستمر بما يتناقض مع أبسط مبادئ ومقاصد ميثاق الأمم المتحدة».

وكان الرئيس التركي رجب طيب أردوغان قد أعلن عن توصله إلى تفاهم مع نظيره الأميركي دونالد ترامب بشأن إنشاء «منطقة آمنة» بشمال سورية، مشدداً على أن أنقرة «لن تسمح بوجود إرهابيين» قرب حدودها في إشارة إلى وحدات حماية الشعب الكردية التي تعتبرها تركيا تنظيماً إرهابياً كتنظيم «داعش»، بحسب تعبيره.
دمشق ـ سانا، 16 كانون الثاني، 2019

أخبار عربية