فايننشال تايمز : بكين “قدمت تنازلات” لواشنطن لتجنب حرب تجارية بينهما

فايننشال تايمز : بكين “قدمت تنازلات” لواشنطن لتجنب حرب تجارية بينهما

قالت صحيفة “فاينانشال تايمز” أن بكين عرضت على الولايات المتحدة التوصل إلى تعاون مناسب في القطاع المالي، إضافة لإمكانية تصدير لحم البقر، من أجل تجنب حرب تجارية بين البلدبن. وبعد لقاء الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، الأسبوع الماضي مع نظيره الصيني شي جين بينغ، أفادت الصحيفة أن الزعيمين اتفقا على ضرورة تسريع المفاوضات بشأن التجارة، للحصول على نتائج ملموسة خلال الـ 100 يوم المقبلة.
ترامب يلتقي الرئيس الصيني لأول مرة وكوريا الشمالية تتصدر المحادثات

ووفقا للصحيفة فإن الصين أبدت مرونة في تقديم اثنين من التنازلات للولايات المتحدة، الأول يتعلق بأسواق المال، والثاني بتصدير لحم البقر. ونقلت الصحيفة عن ممثل للسلطات الصينية، لم تفصح عن اسمه، قوله: “الصين كانت مستعدة (لرفع سقف الاستثمار) في إطار الاتفاق على الاستثمار الثنائي بين واشنطن وبكين، ولكن تم تأجيل المفاوضات حول ذلك (بعد فوز ترامب في الانتخابات)، ولو أن أوباما بقي رئيسا لمدة ستة أشهر أخرى، لكنا حققنا هذا الهدف”.

وقال هذا المسؤول إن الصين تريد أيضا وضع حد لحظر واردات لحوم الأبقار الأمريكية، المعمول به منذ عام 2003، وكذلك شراء المزيد من الحبوب والمنتجات الزراعية الأخرى، من أجل خفض التوترات بسبب التبادل التجاري. وكان ترامب قد أعرب مرارا وتكرارا عن غضبه من العجز التجاري مع الصين خلال فترة وجود الإدارة السابقة للرئيس باراك أوباما والذي بلغ نحو 347 مليار دولار.

ومنذ عام 2008، تتفاوض الصين والولايات المتحدة على اتفاق بشأن الاستثمارات الثنائية (معاهدة الاستثمار الثنائية). التي تسعى إلى إرساء قواعد الاستثمار المتبادل في كلا البلدين. وتوفير إمكانية دخول الشركات الأمريكية إلى السوق الصينية بشكل أفضل، والمساواة في الحقوق مع الشركات المحلية.
وكالات، 10 نيسان 2017

شؤون استراتيجية