فلسطين المحتلة : “الجهاد الاسلامي” تعلق اتصالاتها مع “حماس” بعد اغتيال الفدائي رائد جندية

وكالات، 013-06-23

فلسطين المحتلة : “الجهاد الاسلامي” تعلق اتصالاتها مع “حماس” بعد اغتيال الفدائي رائد جندية

اعلن مصدر مسؤول في حركة “الجهاد الاسلامي” الاحد تعليق الاتصالات مع حركة “حماس” بعد استشهاد احد قادة سرايا القدس الجناح العسكري لحركة “الجهاد” في شرق مدينة غزة واتهام الحركة شرطة حماس بقتله.

وقال المصدر لوكالة أنباء غربية ان “حركة الجهاد الاسلامي علقت اتصالاتها اليوم مع حركة حماس بعد ان قامت شرطة حماس باطلاق النار على أحد قادة سرايا القدس الجناح العسكري للجهاد رائد جندية (38 عاما)” في حي الشجاعية شرق مدينة غزة، لافتا الى ان الاخير “اصيب بجروح خطيرة امس (السبت) وتوفي صباح اليوم (الاحد) متأثرا بجروحه”.

وقالت سرايا القدس في بيان أن “رائد جندية توفي اليوم متأثرا بالجروح التي اصيب بها أمس بعد أطلاق النار على راسه مباشرة من قبل شرطة الحكومة المقالة في غزة داخل منزله”.

وأكدت السرايا أن “اغتيال الشهيد رائد جندية شكل خدمة مجانية كبيرة تقدم للعدو الصهيوني سواء بقصد او بدون قصد لان الشهيد كما يعرف الجميع كان على راس قائمة الاغتيالات الصهيونية كيف لا وهو مسؤول الوحدة الصاروخية للسرايا”.

وأضافت ان “اقدام الشرطة المقالة على محاولة اعتقال الشهيد ومن ثم اطلاق النار عليه نتيجة مشاركته في كشف مجموعة كانت تعبث بسلاح المقاومة وتحاول سرقته بدلا من مساندتها والوقوف معها هو دليل واضح على أن اجندة تلك الجهات التي لم تكن شريفة وحاولت نصرة الظالم والسارق والعابث على أصحاب الحق”.

من جهته قال ايهاب الغصين رئيس المكتب الاعلامي الحكومي التابع لحكومة حماس “نرجو من الجميع انتظار النتائج التي ستخرج بها لجنة التحقيق التي تعمل على مدار اللحظة للخروج بالحقائق والتوصيات وضرورة عدم شحن الاجواء والتحريض واعتماد روايات غير دقيقة”.

الشؤون العربية » مقاومة