إحياء ذكرى سمير أمين في جوهانسبرغ ودار السلام وداكار وفي القاهرة جائزة ستحمل اسمه

إحياء ذكرى سمير أمين في جوهانسبرغ ودار السلام وداكار وفي القاهرة جائزة ستحمل اسمه

أحيا أنصار ومحبو المفكر المصري العربي الافريقي العالمي سمير أمين هذا الأسبوع، ذكرى مرور عام واحد على وفاته في 12 أغسطس/ آب 2018. فقد نظم "المنتدى العالمي للبدائل" و"منتدى العالم الثالث" اللذان كان يرأسهما المفكر الراحل احتفالات مهيبة في كل من جوهانسبرغ بجنوب إفريقيا وفي دار السلام في تانزانيا. وتحدث في هذه الإحتفالات عدد كبير من اساتذة الجامعات وقادة النقابات الكبرى والحركات الاجتماعية، عن فكر سمير أمين وتأثيره على سير الحركة الثورية على مستوى العالم أجمع. وقد أكدوا جميعاً اصرارهم على مواصلة طريق سمير أمين حتى تتحقق أحلامه. 
 

وكان المجلس العلمي لـ"منظمة الدراسات الإنسانية الإفريقية" أثناء اجتماعه الثاني في داكار بالسنغال، قد نظم احتفالاً خاصاً بذكرى سمير أمين وأعماله، وذلك يوم 30 يوليو/تموز الماضي. كما نشر الاستاذ حلمي شعراوي  رئيس "مركز البحوث العربية والافريقية" والمستشار السياسي لـ"حزب التحالف الشعبي الإشتراكي" المصري، في الذكري الاولي لوفاة أمين ورقة بحثية خاصة عن أفكاره ونشاطه السياسي والعلمي. لا سيما وأن سمير أمين كان استاذاً ومنظراً في قضايا الإقتصاد السياسي. كما تراس "مركز البحوث العربية والافريقية" بالقاهرة وكان مديراً لـ"منتدى العالم الثالث" في داكار حيث اقامته، ولـ"منتدى البدائل العالمي" الذي هو عضو مؤسس لـ"المنتدى الاجتماعي العالمي ضد دافوس".

 

وسمير امين هو احد مؤسسي الحركة الشىوعية بمصر اوائل الخمسينات ومؤلف لاكثر من 40 كتابا بلغات أجنبية متعددة ترجم منها للعربية حوالي 30 كتابا. وكان احد مستشاري "حزب التحالف الشعبي الاشتراكي" بمصر ومشاركا نشطا في عشرات المؤتمرات الفكرية والسياسية العالمية. وسينظم "مركز البحوث العربية والافريقية" في القاهرة احتفال تاسيس الجائزة السنوية في الاقتصاد السياسي احياء لذكرى المفكر سمير امين وأعماله.

مركز الحقول للدراسات والنشر
الأربعاء، 14 أغسطس/آب، 2019

الشؤون الدولية » Homepage Slides » أهم المقالات » منتدى