لبنان : “جمعة غضب” في مخيم البداوي وعبد العال يؤكد أن “الحل بيد الحكومة اللبنانية”

لبنان : “جمعة غضب” في مخيم البداوي وعبد العال يؤكد أن “الحل بيد الحكومة اللبنانية”

في جمعة الغضب، احتجاجًا على قرار وزارة العمل اللبنانية ضد العمال الفلسطينيين، جابت مسيرة جماهيرية حاشدة شوارع مخيم البداوي، شمال لبنان، تقدمتها فصائل المقاومة الفلسطينية، واللجان الشعبية في المخيم، وشباب البداوي، ومسؤول الجبهة الشعبية في لبنان مروان عبد العال.

وقد ألقى عبد العال كلمة في المسيرة، قال فيها:" إن السريع والبسيط يكون بأربع كلمات " يستثنى الفلسطيني من الإجراءات "، وإرادة الحكومة قادرة على حلها، ومن هنا ندعو لبنانيي فلسطين بحفظ كرامة ووجود الفلسطيني في لبنان، وذلك بالاستجابة للموجبات الموضوعية ، واستكمال القرار بالحل القانوني، وذلك عبر مشروع قانون معجل، مكرر لجلسة استثنائية لمجلس النواب، يلغي فيها إجازة العمل، ويقرر قانونًا يعتبر البطاقة الفلسطينية الممغنطة هي بمثابة توصيف قانوني صادر عن الدولة اللبنانية، وخاص للفلسطيني، كونه لاجئ، ومقيم شرعي على الأرض اللبنانية".

Image may contain: 5 people, crowd and outdoor
وتابع عبد العال كلامه قائلاً :" نقوم بأدوار مختلفة، مفهومة، ومتعددة، ومتكاملة، شعبية، وسياسية، ورسمية ، وذلك من خلال:
١- حراك شعبي سلمي لن يتوقف حتى يسقط تصريح العمل، لأن الكرامة خط أحمر، وصوت أبناء المخيمات وصل إلى كل الأمكنة، وبعهدة الرئاسة اللبنانية الثلاثة.
٢- الخط الاستشاري القانوني، والسياسي، الذي يقود العمل مع صناع القرار، للوصول إلى ما نريد، وضمان حماية الوجود والحقوق الإنسانية.
٣- خط الحوار اللبناني الفلسطيني، وهو طريقنا لبناء سياسة وطنية، إيجابية، تصالحية، وديّة، تحمي المصلحة الأخوية المشتركة، وتتعامل مع القانون بالمعنى الواسع، وليس الضيق، أي بالحقوق، والواجبات، وببعديه السيادة والعدالة.

Image may contain: 2 people, beard
كما وجه مروان عبد العال التحية للشعب الفلسطيني المتمسك بالحقوق المطلبية والوطنية، لأنه يريد الخبز والحرية، يريد الكرامة والوطن، ودم الشهداء النازف يكتب هذه الحقيقة : لا بديل عن فلسطين إلا فلسطين.

16 آب / أغسطس، 2019

المصدر :
المكتب الإعلامي للجبهة الشعبية لتحرير فلسطين، بيروت، لبنان

 

أخبار عربية » أخبار لبنان