يدخُل الباحث جان الداية عتبةَ كتابِه “البروفسور فيليب سالم سرطان الطائفيّة”(*)، بالاشارةِ إلى أبرزِ أطباءِ بلادنا الذين حملوا رايةَ “طب الأوطان” من البيروتي أسعد يعقوب الخياط في ثلاثِينيات القرن التاسع عشر إلى شبلي شميل بعدَهُ بأربعينَ عامًا إلى خليل سعادة، ثم حسن الأسير وخالد الخطيب في عشرينات القرن الماضي وصولاً في الأربعينيّات إلى عبد الله … المزيد ““البروفسور فيليب سالم وسرطان الطائفية””