“وعد البراق” : بيان لـ “الجبهة الشعبية” حول العملية الفدائية في القدس يوم أمس 

“وعد البراق” : بيان لـ “الجبهة الشعبية” حول العملية الفدائية في القدس يوم أمس 

أعلنت الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين في بيان، أن منفذي الهجوم الذي أدى إلى مقتل شرطية "إسرائيلية" ليل الجمعة، في القدس المحتلة ينتمون إليها، وقد وزعت صورهم. وقالت في بيان صادر عنها "تنعى الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين إلى جماهير الشعب الفلسطيني أبطال قرية دير أبو مشعل البطلين الأسيرين المحررين، براء إبراهيم صالح عطا (18 عاماً) وأسامة أحمد مصطفى عطا (19 عاماً) والشهيد عادل حسن أحمد عنكوش (18 عاماً)الذين نفذوا مساء الجمعة عملية " وعد البراق" في مدينة القدس المحتلة، تأكيداً على نهج المقاومة والرد على جرائم الاحتلال واستهداف المقدسات".
الجبهة الشعبية تعلن مسؤوليتها عن عملية "وعد البراق" في القدس امس
وأضافت "لقد حقق الشهداء الأبطال أمنياتهم بالاستشهاد في رحاب مدينة القدس، وهم الذين شكّلوا بقنابل المولوتوف والحجارة رعب دائم للاحتلال والمستوطنين على الطرق الالتفافية وما تسمى مستوطنة " حلميش" المتاخمة لقريتهم الصامدة دير أبومشعل، ونتيجة لهذا النشاط المقاوم اعتقل الشهيد براء عام 2015 لعدة أشهر، و الشهيد أسامة اعتقل عام 2014 لمدة عام وكان مسئولاً عن الرفاق الأشبال".
وجددت الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين في بيانها، عهدها للشعب الفلسطيني بالدم والعهد والإصرار على مواصلة المقاومة حتى العودة والتحرير وإقامة دولتنا على كامل التراب الوطني الفلسطيني من النهر إلى البحر وعاصمتها القدس المحررة والموحدة.. 
وكالات، السبت 17 حزيران، 2017

أخبار عربية