جيش بريطانيا يتقلص وقدراته في “أدنى مستوى” …

جيش بريطانيا يتقلص وقدراته في “أدنى مستوى” …

أدى تخفيض ميزانية الجيش البريطاني إلى أن وحداته القتالية الجاهزة للتحرك السريع ستتدمر في حال نشوب صراع عسكري مع خصم متمرس خلال نصف يوم. أعلن هذا التحذير، مركز التحليل التاريخي ودراسة النزاعات في الجيش البريطاني (CHACR)، وذلك بعد إجرائه دراسة افتراضية لاحتمال نشوب قتال ضد "خصم متمرس". وذكرت صحيفة "اندبندنت" أن مؤلفي التقرير رغم ذلك أعترفوا بعدم وجود أي خطر مباشر يهدد بريطانيا حاليا من جانب أي دولة، ولكنهم تساءلوا – هل الجيش البريطاني مستعد للدخول في قتال إذا تعرضت دولة حليفة لأي اعتداء، بما في ذلك الدول ذات الأهمية الاستراتيجية للمملكة المتحدة.

Image result for ‫الجيش البريطاني‬‎

وقال التقرير:" إذا نظرنا إلى ذلك من منظور الاحتياطي البشري أو قدرة القطعات على التنقل والتمركز فان الجواب سيكون بسيطا وهو – لا. لقد تعرض الجيش البريطاني خلال السنوات الماضية لتخفيض ميزانيته ، وهو في مستوى الحد الأدنى (لقدراته)". ونوهت الصحيفة بأنه لو بدأت الحرب في الغد فيمكن أن ترسل بريطانيا إلى القتال 5-10 آلاف عسكري فقط. ولكن المشكلة لا تنتهي عند ذلك "فالقوات الجوية الملكية البريطانية لا يمكنها نقل عدد كبير من العربات القتالية الثقيلة مثل الدبابات، وفقط ثلث الألوية المقاتلة يمكنها استخدام الوسائط العائمة للأسطول الحربي البريطاني. وتجدر الإشارة إلى أن المرة الأخيرة التي أرسلت فيها بريطانيا وحدات عسكرية للمشاركة في عمليات قتالية خارجها كانت في عام 2003 خلال الحرب في العراق. وكانت بريطانيا قد سحبت آخر جنودها من أفغانستان في تشرين الأول/ أوكتوبر 2014، بعد مضي 13 عام على بدء الإحتلال الأنغلوسكسوني لهذا البلد. وبذلك فشلت أطول مهمة حربية في تاريخ العسكرية البريطانية منذ الحرب الكورية.

وقد شارك في احتلال أفغانستان 9.000 جندي بريطاني، قتل منهم 453 عنصراً خلال قترة الإحتلال، من دون أن يتم القضاء على الإرهاب الذي ذهبت لمحاربته بعد الحادي عشر من سبتمبر على حد وصف بعض البريطانيين. وكشفت صحيفة ديلي تليجراف أن البريطانيين فقدوا الثقة في قرارات التدخل العسكري للجيش البريطاني في الدول الأخرى، ولذا سيكون من الصعب كسب موافقة الراي العام على أي تدخل في المستقبل، بحجم احتلال أفغانستان أو احتلال العراق. كاما نشرت صحيفة "تايمز" إحصاءات تبين أن العدد الإجمالي للجيش البريطاني يبلغ حاليا 83300 عسكري. بالمقارنة مع 102 ألف عسكري في عام 2010. ويملك الجيش البريطاني حاليا 227 دبابة و 50 قطعة من المروحيات الهجومية. ولديه اليوم فرقة عسكرية واحدة جاهزة للانتشار الفوري في فترة الحرب البادرة كان هذا المؤشر، 9 فرق، و46 فرقة خلال الحرب العالمية الثانية و90 فرقة خلال الحرب العالمية الأولى.

وكالات، 22 كانون الأول / يناير 2017

ملاحظة : يعاد نشر هذا المقال اليوم بسبب عطل تقني تسبب بمحوه عن صفحة موقع الحقول. نشر للمرة الأولى في يوم : Yesterday at 7:10pm

شؤون استراتيجية